مظاهرات مرتقبة في اعزاز.. للمطالبة بتخفيض أسعار الكهرباء
2019-07-10 20:54:23

تقدم شركة" AK energy" التركية خدمة الكهرباء في اعزاز - صورة أرشيفية



يعتزم سكان في مدينة اعزاز الخروج بتظاهرة سلمية يوم الأحد المقبل، للمطالبة بتخفيض أسعار الكهرباء، بحسب ما أفاد مكتب اعزاز الإعلامي.

وأوضح المكتب في بيان نشره على صفحته الرسمية في "فيسبوك"، أن عدداً من الأهالي ناقشوا أسعار الكهرباء، وخلصوا إلى ضرورة التظاهر للمطالبة بتخفيض سعر الكهرباء، بعد أن ارتفع سعرها بشكل خيالي.

من جانبه، قال مدير مكتب اعزاز الإعلامي، عبد القادر عثمان، إن قرار الأهالي بالتظاهر جاء نتيجة عدم الاستجابة للشكاوى المتكررة من الأهالي على ارتفاع أسعار الكهرباء التي تقدمها شركة" AK energy" التركية.

وأضاف لـ"اقتصاد" أن الأهالي قرروا التظاهر أخيراً، على أمل أن تقوم الشركة بتخفيض أسعار الكهرباء، وكذلك للإطلاع على شروط العقد الذي وقعه المجلس المحلي مع الشركة التركية.

ووفق العقد، يبلغ سعر الكيلو واط 85 قرشاً تركياً، ورسوم تأمين 600 ليرة تركية، تعاد بعد عام واحد للمشتركين.

بدوره اعتبر الإعلامي فراس مولى من مدينة اعزاز، أن أسعار الكهرباء لا تتناسب ومستوى الدخل، مؤكداً لـ"اقتصاد" أن "مصروف الكهرباء ازداد مؤخراً مع ارتفاع درجات الحرارة بشكل كبير".

وقال إن "الأهالي سيطالبون خلال المظاهرة السلمية بتعديل شروط العقد بين المجلس المحلي والشركة".

وبحسب مولى فإن العقد الموّقع مع المجلس، لا يسمح بمراجعة الأسعار، معرباً عن أمله في أن يتم التعاطي مع المطالب الشعبية بتخفيض أسعار الكهرباء.

وفي رده على ذلك، وصف أمين سر مجلس اعزاز المحلي، محمد عمر مصطفى، مطالب الأهالي بـ"المحقة".

وقال لـ"اقتصاد" إن "المجلس يقوم ببحث تعديل الأسعار مع الشركة"، مشيراً إلى وجود مؤشرات على احتمال التوصل إلى صيغة مرضية للجانبين، الشركة والأهالي.

ويبدو أن ارتفاع درجات الحرارة قد زاد من الكمية المستهلكة، وفق ما أكد عامل كهربائي لـ"اقتصاد"، موضحاً أن استهلاك الكهرباء في الشهر الحالي الذي يعتبر ذروة الصيف يرتفع بنسبة كبيرة، نتيجة زيادة ساعات عمل الثلاجة المنزلية، إلى جانب المراوح، وأجهزة التبريد.

وأضاف العامل ذاته، أنه "على سبيل المثال، قد تنتهي الشريحة مسبقة الدفع من فئة 100 ليرة تركية في غضون أقل من 15 يوماً، علماً بأنها كانت تكفي المنزل ذاته لأكثر من ضعف هذه المدة عندما تكون درجات الحرارة معتدلة".


مصطفى محمد- خاص - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top