اقتصاديات...الموت القادم من "سيرتيل"
2015-07-12 00:00:00

شعار "سيرياتيل"



هناك مؤسسات اقتصادية في سوريا، ينتابك إحساس وأنت تقرأ عن أرباحها، وكأنك تقرأ عن أداة لاستمرار القتل...فكيف إذا أعلنت هذه المؤسسات عن زيادة في أرباحها...؟!

هذا بالضبط ما تشعر به وأنت تقرأ بيانات الربع الأول من العام الحالي لشركة "سيرتيل" لرامي مخلوف، التي أعلنت عن أرباح صافية خلال ثلاثة أشهر بقيمة 8.5 مليار ليرة، بزيادة 2 مليار عن نفس الفترة من العام الماضي.

ولأن "سيرتيل" تعلم جيداً مدى المشاعر التي يكنها السوريون لها، وهذه الإحالات بالموت والدمار، فقد أمعنت في إظهار بيانات عن تطور عملها وقدرتها التشغيلية وبشكل يفوق ما قبل سنوات الثورة..!!،  بل وتحدثت عن مشاريع وخدمات مستقبلية غير متوفرة حتى في تلك الدول التي اخترعت هذه الخدمة.
 
"سيرتيل" منذ انطلاقتها، كانت الحدث الثاني الأبرز بعد توريث السلطة لبشار في سوريا..إنها في نظر السوريين بداية مرحلة "علونة" الاقتصاد  بذات التجربة المخابراتية...لهذا كانت "الكفرة" التي ارتكبها بشار في بداية عهده ولم يستطع السوريون أن يغفروها له..فقامت الثورة...!!


فؤاد عبد العزيز - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top