روسيا تستعجل الحصول على حصتها من كعكة الطاقة السورية
2018-02-06 19:41:50

من لقاء سابق للأسد ببوتين - أرشيفية



ما أن أنهى وزير كهرباء النظام، زهير خربوطلي، زيارته إلى موسكو، التي وقّع خلالها عقوداً بقيمة 1.8 مليار يورو، لتطوير أربع محطات توليد، حتى تم استدعاء وزير النفط علي غانم، إلى موسكو، الذي دخل على الفور في مباحثات مع الجانب الروسي، قالت أوساط إعلامية إنها تهدف إلى تمكين الروس من قطاع النفط والغاز السوري.

ويتوقع مراقبون أن تطلب روسيا، السيطرة على معامل إنتاج الغاز في سوريا، والتي يتمركز أغلبها في المنطقة الوسطى، بالإضافة إلى أن تتولى شركاتها تطوير حقول الغاز والنفط التي تقع تحت سيطرة النظام، والتي يأمل السيطرة عليها في المناطق الشمالية الشرقية من البلاد.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2018 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top