فوق رفات شهدائها.. نظام الأسد يفتتح مهرجاناً للتسوق في دوما
2018-05-15 15:37:42

نساء من دوما قرب صورة كبيرة لـ بشار الأسد في مهرجان للتسوق - الصورة من الفرنسية



شهدت مدينة دوما في غوطة دمشق الشرقية افتتاح معرض التسوق الأول، والذي تم من خلاله طرح بضائع متنوعة من ألبسة وأحذية ومواد غذائية.

حيث أكد مصدر خاص أن المعرض قام بافتتاحه نظام الأسد، ويستمر لمدة أربعة أيام، يتم من خلالها بيع المواد بسعر منخفض يصل في بعض الأحيان إلى ما نسبته 50% مقارنة بسعر السوق.

وشهد المعرض إقبالاً جيداً في يومه الأول عند بعض الشرائح من أهالي مدينة دوما، بينما اعتبره البعض إساءة كبيرة بحق المدينة التي لخّص مشكلتها نظام الأسد بافتقارها فقط إلى المواد التموينية والألبسة والغذاء متناسياً شلالات الدماء التي سالت بفعل النظام، فضلاً عن معاناة ما يزيد عن عشرة آلاف يتيم من أهالي الغوطة قتل نظام الأسد آبائهم، وذلك بحسب (خ .ص) أحد سكان مدينة دوما.

وأضاف (خ . ص) أن هناك جروحاً دفينة في نفوس الأهالي لا يستطيع لا نظام الأسد ولا غيره إطفاؤها بفعل تلك المعارض أو المهرجانات.

وختم (خ . ص) قائلاً: "لك أن تتخيل طفلاً في السابعة من عمره استطاعت والدته رسم البسمة على شفاه بشراء بنطال له أو قميص أو كنزة ولم تستطع أن تقنعه أن والده الذي قتله نظام الأسد في الغوطة لم يعد موجوداً كبقية أقرانه من الأطفال، فعن أي مهرجان يتحدث نظام الأسد!!".


خاص - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2018 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top