حكومة النظام تقدم أرقاماً مرعبة عن مستقبل إنتاج النفط في سوريا
2018-05-19 21:29:14

صورة أرشيفية



اختارت وزارة النفط التابعة للنظام العام 2035 لكي تقول للسوريين، إنه حتى ببلوغ هذا العام لن يصل إنتاج سوريا من النفط مثلما كان عليه قبل العام 2011، عند 360 ألف برميل يومياً، وإنما في أحسن الأحوال قد يصل إلى 310 ألف برميل يومياً.

وتوقعت الوزارة أن يصل الإنتاج حتى نهاية العام الحالي إلى نحو 70 ألف برميل يومياً و 105 ألف برميل، العام القادم.

ولم تقدم الوزارة أي معلومات عن آلية الزيادة في إنتاج النفط، في الوقت الذي تسيطر فيه مجموعات مسلحة على أغلب منابع النفط في سوريا، وتستثمره لصالحها.

وبحسب تقديرات الوزارة، فإن استهلاك البلاد من مادة المازوت سيرتفع من 1.9 مليون متر مكعب هذا العام إلى 2.3 مليون متر مكعب في العام المقبل، ثم سيقفز سنوياً بمعدل وسطي قدره 500 ألف متر مكعب ليصل في عام 2025 إلى 6.5 ملايين متر مكعب، وهو حجم الاستهلاك المتحقق في عام 2010. كذلك الأمر بالنسبة إلى مادة الفيول الضرورية لقطاعي الصناعة والكهرباء، فالاستهلاك المحلي من هذه المادة يتوقع له أن يرتفع من 1.8 مليون طن في العام الماضي إلى 3.3 ملايين طن هذا العام، ويواصل الارتفاع ليصل في عام 2025 إلى الكمية المستهلكة في سنوات ما قبل الأزمة والبالغة نحو 5.1 ملايين طن سنوياً.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2018 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top