محكمة فرنسية تعيد لوحة شهيرة لورثتها من اليهود
2018-10-02 20:04:26

العاصمة الفرنسية باريس - أرشيفية



أكدت محكمة طعون في باريس حكما يأمر زوجين أمريكيين بإعادة لوحة كاميل بيسارو لأحفاد أسرة يهودية كانوا يملكون اللوحة الفنية قبل مصادرتها منهم خلال الحرب العالمية الثانية.

كان الزوجان، وهما جامعا التحف البارزان من فيلادلفيا بروس وروبي تول، قد أعارا لوحة بيسارو "لا كويليت دي بوا" أو (جمع البازلاء) إلى متحف في باريس لعرضها العام الماضي.

لكن اللوحة أودعت موقتا لدى طرف ثالث بعد أن تعرف أحد الورثة الفرنسيين عليها ولجأ للقضاء لإعادتها.

وقال الزوجان تول، وهما يهوديان، إنهما لم يعرفا عندما قاما بشراء لوحة بيسارو أن نظام فيشي في فرنسا سرقها أثناء الحرب من جامع التحف اليهودي سيمون باور.


أ ب



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2018 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top