السعودية تزيد إنتاجها النفطي وتبرم اتفاقاً سرياً مع روسيا
2018-10-03 14:39:54

وزير النفط السعودي خالد الفالح - أرشيفية



قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يوم الأربعاء إن السعودية زادت إنتاجها النفطي إلى 10.7 مليون برميل يوميا في أكتوبر تشرين الأول لتلبية طلب المستهلكين المتنامي.

وأبلغ الفالح الصحفيين بأن سوق النفط العالمية تتلقى إمدادات جيدة حاليا.

وقالت أربعة مصادر مطلعة إن روسيا والسعودية أبرمتا اتفاقا سريا في سبتمبر أيلول على زيادة إنتاج النفط لتهدئة الأسعار الآخذة بالارتفاع وأخطرتا الولايات المتحدة قبل اجتماع في الجزائر مع منتجين آخرين.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ألقى باللوم على منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في ارتفاع أسعار الخام وطالبها بتعزيز الإنتاج لخفض تكاليف الوقود قبل انتخابات الكونجرس بالولايات المتحدة في السادس من نوفمبر تشرين الثاني.

وقالت المصادر إن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح ونظيره الروسي ألكسندر نوفاك اتفقا خلال سلسلة اجتماعات على زيادة الإنتاج من سبتمبر أيلول إلى ديسمبر كانون الأول وذلك عندما كان الخام يتجه صوب 80 دولارا للبرميل. والسعر فوق 85 دولارا في الوقت الحالي.

وقال أحد المصادر "اتفق الروس والسعوديون على ضخ براميل إضافية في السوق بهدوء وبما لا يبدو معه أنهم ينصاعون إلى أوامر ترامب بضخ المزيد".

وأضاف آخر "الوزير السعودي أبلغ (وزير الطاقة الأمريكي ريك) بيري أن السعودية ستزيد الإنتاج إذا طلب زبائنها مزيدا من النفط".

وارتفعت أسعار النفط يوم الأربعاء لتوقعات بشح الأسواق فور بدء تنفيذ عقوبات أمريكية تستهدف صناعة البترول الإيرانية الشهر القادم لكن قوة الدولار وارتفاع المعروض الأمريكي من الخام حدا من المكاسب.

وفي الساعة 0646 بتوقيت جرينتش كانت العقود الآجلة لخام برنت عند 84.89 دولار للبرميل بزيادة تسعة سنتات عن الإغلاق السابق.

وزادت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط سبعة سنتات إلى 75.30 دولار للبرميل.

ويقول متعاملون إن أسواق النفط ما زالت متوترة بسبب العقوبات الأمريكية الوشيكة على صادرات النفط الإيراني والتي تدخل حيز التنفيذ في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع بلغ برنت وغرب تكساس مستويات هي الأعلى منذ نوفمبر تشرين الثاني 2014 وهما مرتفعان نحو 20 و17 بالمئة على الترتيب منذ منتصف أغسطس آب.

لكن المتعاملين أضافوا أن قوة الدولار، الذي يجعل واردات النفط أعلى تكلفة للدول التي تستخدم عملات أخرى محليا، وتنامي المعروض الأمريكي كبحا المكاسب.

كان معهد البترول الأمريكي قال يوم الثلاثاء إن مخزونات الخام التجارية بالولايات المتحدة زادت 907 آلاف برميل في الأسبوع المنتهي في 28 سبتمبر أيلول إلى 400.9 مليون برميل. وتراجع استهلاك الخام بمصافي التكرير 158 ألف برميل يوميا وفقا لبيانات المعهد.

وتصدر البيانات الحكومية الأسبوعية الرسمية عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في وقت لاحق يوم الأربعاء.


رويترز - بتصرف



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top