8% فقط من اللاجئين السوريين بالأردن ينوون العودة
2018-12-04 12:38:35

في إحدى مخيمات اللجوء بالأردن - أرشيفية



أعلن مسؤول بوزارة الداخلية الأردنية أن 28 ألف سوري غادروا المملكة منذ إعادة فتح الحدود مع سوريا قبل 50 يوما.

يأتي ذلك فيما كشف المتحدث باسم مفوضية شؤون اللاجئين بالأردن، في تصريح للأناضول، أن استطلاعات الرأي التي أجرتها المفوضية تشير إلى عزم 8% من اللاجئين السوريين بالأردن العودة إلى بلادهم العام المقبل.‎

وأعاد الأردن ونظام الأسد، منتصف أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين البلدين، بعد إغلاقه منذ 2015.

وحول نتائج فتح المعبر المذكور، قال العميد أحمد الكفاوين، مدير شؤون اللاجئين في وزارة الداخلية الأردنية، إن "28 ألف سوري غادروا المملكة منذ افتتاح المعبر، بينهم 3400 يحملون صفة "لاجئ"، حسب ما نقل تلفزيون المملكة (محلي) الثلاثاء.

من جانبه، قال المتحدث الرسمي باسم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في الأردن، محمد الحواري، للأناضول، إن "المفوضية تقوم بشكل مستمر واستقصائي بسؤال اللاجئين السوريين عن نواياهم فيما يتعلق بالعودة".

ولفت إلى أن "الاستطلاعات الثلاثة الأخيرة في عام 2018 بينت أن غالبية اللاجئين السوريين ليس لديهم نية لمغادرة الأردن خلال الإثني عشر شهراً القادمة".

وأوضح أن "8% منهم يعتزمون العودة في العام المقبل"، وفق تلك الاستطلاعات، مرجعا انخفاض نسبة من ينوون المغادرة، مقارنة باستطلاعات سابقة، إلى ظرف فصل الشتاء، الذي يشكل عائقا أمام رغبتهم في العودة.

وعن أعداد اللاجئين المسجلين حاليا في سجلات المفوضية، أشار الحواري إلى أنهم "674 ألف لاجئ، منهم 19% داخل المخيمات الخاصة بهم".

وبلغت أعداد السوريين في الأردن نحو 1.3 مليون، نصفهم يحملون صفة "لاجئ"، فيما دخل الباقون قبل بدء الثورة في بلادهم بحكم النسب والتجارة والمصاهرة، ولم يغادروها بسبب اشتعال الحرب في بلادهم.

ووفق عائلات بعض العائدين السوريين، التي تحدثت إليها الأناضول، كانت العودة الطوعية قبل فتح الحدود تتم عبر الساتر الترابي، لكنها بعد فتح المعبر، أصبحت بشكل رسمي.

ولفتوا إلى أن السطات الأردنية تستطيع تحديد اللاجئ من غيره من خلال جواز سفره الذي لا يحتوي على ختم دخول أو يحمل هوية أمنية أو لا يحمل أي أوراق ثبوتية سوى تذكرة مغادرة من سفارة بلادهم في عمان.

ويرتبط الأردن مع سوريا بمعبرين حدوديين رئيسين، هما "الجمرك القديم"، الذي يقابله معبر "الرمثا" من الجانب الأردني، و"نصيب" الذي يقابله معبر "جابر".


الأناضول - بتصرف



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2018 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top