"الأغذية العالمي" قلق إزاء الظروف الصعبة للسوريين في مخيم "الركبان"
2019-01-15 19:18:21

مخيم الركبان - الأناضول



أعرب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، الثلاثاء، عن قلقه البالغ حيال الظروف الصعبة التي يواجهها القاطنون في مخيم "الركبان" من النازحين السوريين على الحدود السورية الأردنية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم البرنامج هيرفيه فيرهوسيل، في مكتب الأمم المتحدة في جنيف.

وأكد فيرهوسيل أن البرنامج والأمم المتحدة يدعوان جميع الأطراف لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين بشكل آمن ودائم، بما يتماشى مع التزاماتهما بموجب القانون الإنساني الدولي.

وأضاف أن آخر قافلة مساعدات وصلت إلى "الركبان" (جنوبي سوريا) كان في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي.

و"الركبان"، مخيم عشوائي لا تديره جهة بعينها، سواء من الجانب السوري أو الأردني، ويقع في المنطقة المحرمة بين البلدين على الحدود الشمالية الشرقية للمملكة.

ويضم المخيم أكثر من 60 ألف نازح سوري، كانوا ينتظرون السماح لهم بدخول الأراضي الأردنية هربا من الحرب.

والعام الماضي، توفي أكثر من 20 نازحا بسبب عدم توافر الخدمات الطبية، وعدم تمكنهم من الخروج من المخيم والتوجه إلى المستشفيات، سواء داخل سوريا أو الأردن.




الأناضول



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top