الكبّة النيّة.. الطبق الذي لا يغيب عن المائدة الجبلاوية، في رمضان
2019-05-19 23:39:56

أطباق من الكبّة النيّة



من الأطباق التي لا تغيب عن مائدة الإفطار في مدينة جبلة طبق (الكبة النية)، الذي لابد أن يكون ضيفاً يومياً على المائدة إلى جانب غيره من الأطباق الأخرى، والتي ربما قد يكون غاب الكثير منها بسبب غلاء الأسعار وانخفاض مستوى المعيشة.

إلا أن طبق الكبية النية وبالرغم من كل ذلك ما يزال حاضراً وبقوة على موائد الإفطار نظراً لتكلفته المقبولة والمناسبة لغالبية سكان المدينة قياساً لبعض الأطباق كالفتة بسمنة والتي تشتهر كذلك محلات الحمص بتحضيرها للزبائن قبل الإفطار.

حيث يتميز طبق الكبة النية في مدينة جبلة بمكوناته البسيطة وسهوله تحضيره كما روت لنا إحدى السيدات من أهالي المدينة، قائلة إن طبق الكبة النية يتكون من البرغل الناعم المطحون بمقدار (كأس ونصف) وحبة بطاطا مسلوقة وبعض أصناف البهارات كالكمون والزنجبيل إضافة للملح ودبس الفليفلة، وأحياناً يضيف البعض حوالي 100 غرام أو أقل من اللحمة غير المطبوخة إليها، إلا أن الكثير من سكان المدينة عزف اليوم عن ذلك نظراً لغلاء أسعار اللحوم إضافة إلى أن اللحمة النيئة غير صحية، وقد تكون سبباً في التسبب بأمراض وخصوصاً في هذه الأيام التي تشهد فيها الأسواق الكثير من الغش.

أما عن طريقة تحضير طبق الكبة النية، تابعت السيدة الجبلاوية حديثها لـ "اقتصاد": "علينا أولاً أن ننقع البرغل بالماء لمدة ساعتين تقريباً، ونكون خلال تلك الفترة قد قمنا بسلق حبة بطاطا بشكل جيد، بعد ذلك نقوم بعجن البرغل المنقوع مع حبة البطاطا حتى يصبحوا أكثر تماسكاً ونضيف لهم الملح والبهارات ودبس الفليفلة، ثم نقوم بصنع أقراص الكبة النية ووضعها في طبق لتكون جاهزة للأكل عند الإفطار بعد تغميسها بزيت الزيتون إلى جانب بعض الحشائش كإكليل الجبل والبقدونس".


عروة سوسي - خاص - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top