تحذير أممي من قصور جهود الإغاثة جراء العمليات العسكرية في إدلب
2019-05-28 20:53:20

استهداف المدنيين في إدلب - جيتي



حذرت مساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة من أن مزيداً من العمليات العسكرية في محافظة إدلب في شمال غربي سوريا ستفوق جهود الإغاثة، مشددة على أن حوالي ثلاثة ملايين شخص حوصروا وسط تبادل لإطلاق النار في آخر معقل لمقاتلي المعارضة.

أبلغت أورسولا مولر مجلس الأمن اليوم الثلاثاء بتعليق العمليات الإنسانية في العديد من المناطق التي توجد فيها أعمال عدائية نشطة.

قالت مولر إن هذا يشمل تعليق خدمات الصحة والتغذية والحماية التي كانت تدعم في السابق حوالي 600 ألف شخص، بما في ذلك 21 مركزاً للقاحات توقفت عن العمل.

وأضافت أنها تضم أيضاً 49 منشأة صحية على الأقل قامت بتعليق الأنشطة أو تعليقها جزئياً لدواعي أمنية.

ذكرت مولر أنه حتى الآن هذا الشهر أدى القصف العنيف والقصف الجوي إلى مقتل أكثر من 160 مدنياً ونزوح حوالي 270 ألف شخص.



أ ب



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top