الشام "بتجمع" هؤلاء!
2019-07-19 19:20:29

عدد من المسؤولين ورجال الأعمال المواليين، منهم محافظ دمشق، عادل العلبي، ورجل الأعمال محمد حمشو - إعلام موالي



للعام الثاني على التوالي، أطلق تجار ورجال أعمال في حديقة تشرين بدمشق، مهرجان "الشام بتجمعنا"، الذي يهدف لدعم نظام الأسد بالأنشطة الفنية والتجارية، التي تدعي أنها توصل رسالة للرأي العام الداخلي والخارجي،  بأن الأوضاع في سوريا تتحسن، والناس تعيش حياتها الطبيعية.

وتصدر مشهد المهرجان، كما في العام السابق، رجل الأعمال وأمين سر غرفة تجارة دمشق، محمد حمشو، بالإضافة إلى عدد كبير من التجار وأعضاء غرفة تجارة دمشق، ووسط غياب ملفت من قبل رئيس وأعضاء غرفة صناعة دمشق الذين شاركوا في مهرجان العام الماضي وكانوا أحد منظميه.

ويتضمن المهرجان العديد من الأنشطة الاجتماعية والثقافية والترفيهية والفنية والرياضية والاقتصادية على هيئة قرى موزعة في أرجاء الحديقة متخصصة بالتسويق والحرف الشامية التراثية والألعاب والعروض الفنية البهلوانية والهوايات الحرة والمواهب والرياضة والحيوانات والنباتات وريادة الأعمال والمطاعم والمقاهي والمعلومات والإعلام وبازارات متنوعة وشارع الأكل إضافة إلى قرى متخصصة بذوي الاحتياجات الخاصة ودعم ذوي القتلى.

وعلق أحد الناشطين على الصور التي تداولتها صفحات على وسائل التواصل الاجتماعي، لرجال أعمال وتجار معروفين، بعبارة  "المال يجمعكم والمصالح.. آه يا وطن".

بينما علق آخر، "والله البلد مو ناقصها مطاعم"..

 وعلق ثالث: "بكرا بيرفعوا الأسعار ونحن الضحية".



اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top