من أين لك هذا؟.. قبل نهاية العام في سوريا
2019-07-31 20:03:24

صورة أرشيفية



صرح مصدر في وزارة التنمية الإدارية التابعة للنظام، أنهم يعملون على قانون يجبر الموظفين في القطاع العام على الإفصاح عن ذممهم المالية قبل التعيين وبعد انتهاء الخدمة، لتبيان إذا ما حصلت زيادة غير منطقية أو غير مبررة في ثرواتهم.

وتوقع مدير إدارة التشريعات الوظيفية في وزارة التنمية الإدارية الذي يدعى غياث فطوم، كما نقلت عنه صحيفة "الوطن" لصاحبها رامي مخلوف، أن يصدر القانون قبل نهاية العام، مؤكداً أن الهدف من القانون هو الوقاية من الفساد.

ويشكك الكثير من المراقبين بقدرة وزارة التنمية الإدارية على فرض قانون كهذا، كونها فشلت في السابق بإصدار قوانين أقل تكلفة، مثل إجبار الجهات العامة على تدريب كوادرها وتأهيلهم باستمرار وإجراء تقييمات دورية لهم، بالإضافة إلى أنها وزارة بلا حقيبة، وكانت تخضع على الدوام لمزاج بشار الأسد، الذي أوجدها في العام 1999، ثم ألغاها بعد وفاة والده في أول حكومة تشكلت في عهده، إلى أن أعادها من جديد في التغيير الحكومي الذي جرى في العام 2014، عندما تولاها حسان النوري المرشح لانتخابات الرئاسة أمام بشار، والذي كان قد تولاها حتى العام 2001.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top