القضاة في سوريا.. محرومون من "الفيميه"
2019-08-22 20:41:29

صورة التقطت خلال حملة سابقة على السيارات المُفيمة



على الرغم من كل المشاكل التي يعانيها القضاء في سوريا، بدءاً من الفساد والرشوة والمحسوبية، وانتهاء بسيطرة أجهزة الأمن عليه، إلا أن وزير العدل في حكومة النظام، والذي يدعى "هشام الشعار"، لم ير كل هذه الأشياء، وآثر إصدار تعميم يطلب فيه من القضاة نزع الفيميه عن سياراتهم تحت طائلة المحاسبة.

وجاء في تعميم الوزير أن على كل قاضٍ يريد وضع الفيميه الحصول على الرخصة اللازمة من وزارة الداخلية، وذلك استجابة لقرار الداخلية مؤخراً، والذي يطلب الحصول على موافقتها، مقابل مبلغ مالي لم تحدده، إلا أن صفحات موالية على "فيسبوك" أشارت إلى أن المبلغ يصل إلى 500 ألف ليرة سورية.

ويُعتبر قرار وزير العدل هو الأول من نوعه الذي يطلب فيه من القضاة الالتزام بقرار الداخلية، بينما حتى الآن لم تعلن باقي الجهات التزامها به، وبالذات أجهزة المخابرات التي تعتبر الأكثر استخداماً للفيميه، بالإضافة إلى سيارات الشبيحة، وهو ما دفع ناشطين لوصف القضاة بأنهم الحلقة الأضعف، التي يمكن تطبيق القرار عليها، وإجبارها على الدفع.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top