سعران للذهب في سوريا
2019-11-13 17:49:15

صورة أرشيفية



رفعت جمعية الصاغة في دمشق، يوم الأربعاء، التسعيرة الرسمية للذهب، بصورة طفيفة، بدفعٍ، فيما يبدو، من ارتفاع السعر العالمي للأونصة.

وما تزال الجمعية، الخاضعة لسيطرة النظام، تتجاهل سعر الصرف في السوق السوداء.

وكانت الليرة السورية قد هوت إلى 700 مقابل الدولار، في ختام تعاملات يوم الثلاثاء. لكن أثر ذلك لم يظهر على التسعيرة الرسمية للذهب.

ويتهم عاملون في قطاع الصاغة، جمعية الصاغة، بتحديد أسعار للذهب، أقل مما يجب أن تكون عليه. وهو ما يدفع بعض باعة الذهب للبيع بأسعار أعلى من التسعيرة الرسمية.

وتذهب مصادر متخصصة برصد أسعار العملات والذهب في سوريا إلى أن السعر المناسب لغرام الـ 21 ذهب، يوم الأربعاء، يجب أن يكون 28400 ليرة، على الأقل. فيما حددته الجمعية، ظهيرة الأربعاء، بـ 27700 ليرة. أي بفارق حوالي 700 ليرة، في الغرام الواحد.

وظهيرة الأربعاء، رفعت الجمعية تسعيرة غرام الـ 21 ذهب، 100 ليرة، فقط.

وحسب الجمعية، أصبح غرام الـ 21 ذهب، بـ 27500 ليرة شراء، 27700 ليرة مبيع.

فيما أصبح غرام الـ 18 بـ 23543 ليرة شراء، 23743 ليرة مبيع.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top