الحكومة المصرية تعتزم إقناع "السلفيين" بأهمية "السياحة الدينية الإيرانية"
2013-05-04 00:00:00

سلفيون يحتجون على زيارة سياح إيرانيين للمواقع الدينية في مصر - وكالات


 قالت الحكومة المصرية إنها ترتب لجلسات مغلقة لإقناع السلفيين بالسياحة الإيرانية، التي جرى تعليقها مؤخراً، بعد احتجاجات من ناشطين وأحزاب مصرية رفضت هذه الخطوة، على خلفية دعم النظام الإيراني لحليفه السوري الذي يوغل في دماء الأبرياء.
 وفي هذا الإطار يعتزم وزير السياحة "هشام زعزوع" دعوة أعضاء مجلس الشورى المنتمين للأحزاب السلفية وقيادات من تيارات سلفية أخرى، ممن لديها تخوف من المد الشيعي بسبب السياحة الإيرانية، في محاولة لإقناعهم بقبول هذا النوع من السياحة.

 وأفاد زعزوع إن الجلسات "ستكون مغلقة، حتى يتحدث المشاركون بصراحة، من أجل أخذ رأي نهائي باستمرار السياحة الإيرانية أو وقفها".

 ومؤخراً علّقت مصر الرحلات السياحية من إيران،وذلك عقب أسبوع واحد من استئناف الرحلات المباشرة بين مصر وطهران، والتي دام توقفها لأكثر من 3 عقود.
 ولم يقدم زعزوع حينها مبرراً لقرار التعليق، مكتفياً بالقول إنه سيمتد حتى يونيو/حزيران، وبأن هذه المهلة ستستغل في مراجعة وإعادة تقييم التجربة والبرنامج السياحي مع الجانب الإيراني.



اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top