"فيزا" تمنح جائزتها لمصور كان شاهدا على قصف في دمشق بالكيماوي من قبل قوات الأسد
2013-09-08 00:00:00

فاز المصور بصحيفة "لوموند" لوران فان دير ستوكتون، بجائزة مهرجان الصورة الصحفية "فيزا"، الذي أقيم في جنوب فرنسا.
واستحق "ستوكتون" الجائزة لتغطيته الصراع السوري على مدى شهرين بشكل سري، حيث كان يرافق مقاتلي الجيش السوري الحر على الجبهات في دمشق وقربها.

ومنحت إدارة المهرجان جائزة "فيزا" الذهبية لمصور "لوموند" تقديرا له على التحقيق المصور الذي نشرته الصحيفة في ديسمبر/ كانون الأول 2012، حيث كان "ستوكتون" مع الصحافي "جون فيليب ريمي شاهدين على استخدام الغازات الكيماوية من جانب قوات بشار الأسد.
وحصل المصور "ستوكتون" من قبل على عدة جوائز صحفية لتغطيته الصراعات في يوغوسلافيا السابقة وأفغانستان والشيشان والعراق والكويت.


وكالات - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top