بوتين يسعف بشار بـ44 طناً من الدواء
2013-11-17 00:00:00

هبت روسيا كعادتها لإمداد حليفها بشار الأسد بما يطيل عمر حكمه ويزيد حدة حربه الإجرامية التي يشنها على الشعب السوري منذ قرابة 3 أعوام.
فقد أوعز الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لوزارة الصحة في حكومته بإرسال 44 طنا من الأدوية والمواد طبية إلى نظام دمشق.

وبرر المتحدث باسم الرئيس الروسي "ديميتري بيسكوف"خطوة موسكو، بقوله: "نظرا للمعلومات التي تشير إلى صعوبة الوضع في مجال الصحة في سوريا، اتخذ الرئيس بوتين قرارا بإرسال أدوية ومواد وأجهزة طبية لتقديم المساعدات الطبية العاجلة".
وذكرت وسائل إعلام روسية أن بوتين اتخذ هذا القرار بعد المكالمة الهاتفية التي أجراها مع بشار يوم الخميس الماضي.

وفقد بشار واحدا من أهم معامل ومستودعات الأدوية في سوريا، مع سيطرة الثوار والمجاهدين على معسكر "تاميكو"، حيث غنموا مستودعات كاملة من الأدوية، أبدوا استعدادهم لتوزيعها مجانا على المناطق التي تعاني حصار خانقا، لاسيما في غوطتي دمشق. 

وتمد موسكو حليفها بشار بدعم تسليحي كبير وواضح للجميع، فضلا عن دعم مالي تمثل في طبع أطنان من العملة السورية وفتح البنوك الروسية أمام نظام دمشق للإفلات من العقوبات المفروضة عليه، فضلا عن دعمه بمرتزقة روس يقاتلون مع جيشه وشبيحته.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top