وكالة التصنيف موديز: أزمة الديون الأوروبية لا تدعو للقلق
2014-03-15 00:00:00

رفعت وكالة موديز للتصنيف الائتماني من توقعاتها المسقبلية بقوة الاقتصادات الأوروبية وجددت ثقتها في ملاءة الديون السيادية للاتحاد الأوروبي، مبقية تصنيفها لها عند الدرجة الممتازة "أيه أيه أيه"، كما حسنت نظرتها المستقبلية لهذه الملاءة من "سلبية" إلى "مستقرة"، عازية الأمر إلى تراجع المخاطر المالية في منطقة اليورو.

وقالت وكالة التصنيف الائتماني الأميركية في بيان إنها باتت تستبعد خفض تصنيفها للاتحاد الأوروبي على الأمد المتوسط. وبحسب البيان فإن المخاطر المرتبطة بأزمة الديون في منطقة اليورو "تراجعت"، مما سمح بتراجع الضغوط على نوعية الأصول المملوكة في المنطقة، وكذلك أيضا على ملاءة الاتحاد الاوروبي بأكمله.

وأشارت الوكالة إلى "تحسن ملاءة" الدول الأعضاء الرئيسية في الاتحاد الأوروبي. وخلال الأسابيع المضية رفعت موديز توقعاتها المستقبلية لملاءة العديد من الدول الأوروبية المتمتعة بدرجة التصنيف الممتازة "أيه أيه أيه"، من "سلبية" إلى "مستقرة"، مؤكدة أن الوضع المالي في منطقة اليورو أصبح أقل مدعاة للقلق، ولا سيما في إيطاليا وإسبانيا.

كما لفتت موديز إلى عودة التفاؤل في دول عصفت بها أزمة الديون الأوروبية بشدة ولاسيما إسبانيا وإيطاليا.


 



وكالات – اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top