تجنيس سوريّ أقام في الأردن 15 عاماً
2014-04-17 00:00:00

منحت الحكومة الأردنية جنسية بلادها لمواطن سوريّ عاش في الأردن أكثر من 15 سنة، حسبما أفادت صحيفة أردنية رسمية.

ويُوحي اسم السوريّ بأصوله الأرمنية، وهو "هراك سيمون أكوب مراديان"، ويعمل في مجال الفن، حسبما تناقلت مواقع الكترونية أردنية.

يُذكر بأن قانون الجنسية بالأردن يشترط على طالب الجنسية الأردنية أن يُقيم بالأردن 15 عاماً متتالياً، وأن يتخلى عن جنسيته الأصلية، وأن يُقسم يمين الولاء للملك أمام قاضي صلح.

وفي هذا السياق، تحدثت ذات الصحيفة الرسمية الأردنية عن السماح لثلاثة أردنيين بالتخلي عن جنسية بلادهم لصالح التجنيس بالجنسية الألمانية والنمساوية، حسب قانون الجنسية المعمول به في الأردن.



رصد - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top