دول الخليج ألغت "ضمنيا" تحذيرات السفر الى لبنان
2014-05-16 00:00:00

ألغت دول خليجية أبرزها السعودية "ضمنيا" تحذيراتها إلى رعاياها من زيارة لبنان، بحسب ما أفاد وزير السياحة اللبناني ميشال فرعون وكالة فرانس برس أمس الخميس.
وتأتي هذه الخطوة مع تحسن ملموس في الأوضاع الأمنية في لبنان، لا سيما تراجع أعمال العنف المرتبطة بالنزاع السوري.
وقال فرعون في اتصال هاتفي ردا على سؤال عما اذا كانت دول الخليج رفعت الحظر حول السفر إلى لبنان "هناك تطبيع ضمني للوضع". وأضاف "لا أريد الكلام بالنيابة عن المسؤولين السعوديين، لكن يمكنني القول إنه اثر الاجتماعات التي عقدناها، إذا ما كان ثمة حظر، فقد تم رفعه ضمنيا".
وتابع "بما انه لم يكن ثمة حظر رسمي، يمكن القول إنه ثمة حاليا ضوء أخضر غير رسمي".
وعقد الأربعاء لقاء في وزارة الداخلية اللبنانية ضم إضافة إلى فرعون وزير الداخلية نهاد المشنوق والسفير السعودي علي عواض عسيري الذي عاد لممارسة مهامه في بيروت الأسبوع الماضي، إثر غياب لأشهر.
وقال عسيري للصحافيين بعد الاجتماع إن ما سمعه من المسؤولين اللبنانيين "يشجع على عودة الأمور" إلى ما كانت عليه.
ومنذ العام 2012، حذرت دول خليجية عدة رعاياها من زيارة لبنان مع تصاعد الانقسام السياسي والتوترات الأمنية على خلفية النزاع في سوريا المجاورة وتزايد عمليات الخطف التي حصل بعضها بهدف الحصول على المال.
إلا أن حدة هذه التوترات تراجعت في الأسابيع الماضية، لا سيما بعد تشكيل حكومة جديدة بمشاركة غالبية الأطراف السياسيين منتصف شباط/فبراير، بعد نحو عشرة أشهر من الفراغ الحكومي.
ووضعت الحكومة والجيش اللبناني خططا أمنية لمناطق عدة لا سيما في شمال البلاد وشرقها، ساهمت في الحد من التفجيرات الأمنية المتنقلة ومن الجرائم.
وأعرب فرعون عن أمله في أن ينعكس القرار الخليجي وتحسن الأوضاع الأمنية، إيجابا على السياحة في لبنان خلال فصل الصيف. وتشكل السياحة موردا اقتصاديا أساسيا للبنان. ويملك العديد من الخليجيين منازل أو شققا في لبنان اعتادوا تمضية الصيف فيها.
ويشكل الخليجيون إجمالا 65 في المئة من نسبة السياح. وانخفضت هذه النسبة بنحو 80 بالمئة خلال العام الماضي، مقارنة مع العام 2012.
ويقول الوزير اللبناني "بلغت أعداد الزوار في لبنان 2,3 مليوني شخص في العام 2010، بينما تراجع هذا الرقم الى 1,3 مليون في 2013".
وأضاف "يمكننا القول إن السياح باتوا يعودون بشكل بطيء. رحلات الطيران القادمة محجوزة بشكل شبه كامل، نسبة الحجز في الفنادق تراوح بين 60 و70 بالمئة، في حين أنها لم تتجاوز 35 بالمئة خلال الفترة نفسها من العام الماضي".
وعبر فرعون عن تفاؤله "لهذا الموسم"، مضيفا "في لبنان، يجب أن نكون حذرين دائما".


أ ف ب -اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top