خوفاً من "السفارات": سوريون مغتربون يعتزمون المشاركة في "انتخابات الأسد"
2014-05-21 00:00:00

رصدت "اقتصاد" عبر بعض المنتديات وصفحات الحوار على "فيسبوك"، نية بعض السوريين في بلدان الاغتراب، المشاركة في "الانتخابات الرئاسية" لصالح الأسد، خشية أن يتعرضوا لإجراءات انتقامية من جانب حكومته، حينما يحتاجون لتجديد جواز سفرهم أو استصدار أوراق رسمية خاصة بهم، من السفارات السورية الخاضعة لسيطرة الأسد.

وفي هذا السياق، تحدث باسل، وهو سوري مقيم في دبي بالإمارات، لـ"اقتصاد"، مؤكداً دقّة تلك الظاهرة التي تحدثنا عنها آنفاً، موضحاً أن "إشاعة انتشرت بين الجميع بسرعة لا تصدق بأن من لا ينتخب لن يجدد جواز سفره"، معقباً: "ربما وجود شبيحة كُثر في صفوف السوريين في الإمارات هو ما ساهم بانتشار الإشاعة بهذه السرعة".

وأضاف باسل: "هذه الإشاعة انتشرت في الأردن أيضاً. وغالباً هي مقصودة من قبل النظام وليست عفوية".

وكانت "اقتصاد" قد رصدت تعليقاتٍ لسوريين مقيمين في مصر، في بعض الصفحات التي تُعنى بشؤونهم، على "فيسبوك"، تُؤكد وجود خشية لدى بعضهم من أن لا يتم تجديد جواز سفرهم أو منحهم الأوراق الرسمية التي يحتاجونها من سفارة بلادهم في القاهرة، في حال لم يشاركوا في "الانتخابات الرئاسية".

يُذكر أن حكومة النظام مددت مهلة التسجيل للسوريين المقيمين فى الخارج حتى 21 أيار الجاري، للتصويت في "الانتخابات الرئاسية" التي ستُتاح للسوريين في الخارج بتاريخ 28 أيار الجاري. مع اشتراط مراجعتهم لمقرات السفارات السورية، مصطحبين جوازات سفرهم وإقامات سارية المفعول في البلدان المُضيفة.



خاص -اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top