خواريفنا بلا أصواف
2017-10-06 00:00:00

جلد أغنام - أرشيفية



حركة حلاقة غير مسبوقة، بدأت تشهدها قطعان الأغنام والماعز في سوريا، وذلك بعد القرار الذي سمحت من خلاله وزارة الاقتصاد التابعة للنظام بتصدير جميع أنواع الصوف دون قيود وبحجة منع تهريبه..

القرار وبحسب الوزارة، جاء استجابة لطلبات مصدري الصوف ومربي الحيوانات ومن أجل تشجيع التصدير للأسواق الخارجية لتأمين القطع الأجنبي..

وكانت الوزارة سابقاً منعت تصدير الصوف واشترطت الحصول على موافقة الشركة العامة لصناعة الصوف والسجاد في حماة، غير أن مراقبين أشاروا إلى أن تصدير الصوف إلى الأسواق الخارجية، بدأ فعلياً منذ العام 2013، وبدون أن يكون هناك قرار يسمح بتصديره، مشيرين في هذا الصدد إلى تصريحات سابقة لاتحاد المصدرين السوريين في العام 2014 لجريدة الوطن الموالية للنظام، قال فيها إن سوريا تصدر يومياً حوالي 15 ألف جلد من الأغنام إلى بريطانيا وبعض الدول الأوروبية والآسيوية.



اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2017 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2017
top