حرب النظام تعصف بقطاع التصدير وانخفاض الصادرات 100%
2013-04-07 00:00:00

الحركة شبه معدومة في المعابر البرية السورية - وكالات




كشفت دراسة رسمية أن الأزمة التي تمر بها سوريا، عصفت بقطاع التجارة الخارجية وقلّصت حجمه إلى مستويات غر مسبوقة، لامست سقف 100% في 2012، مقارنة مع العام الذي سبقه.
الدراسة التي نشرت مقتطفات منها صحيفة "الوطن" المحسوبة على النظام، نسبت إلى هيئة تنمية وترويج الصادرات قولها إن الصادرات سجلت في عام 2012 أكبر نسبة تراجع، إذ بلغت قيمتها 185 مليون دولار، أي بنسبة انخفاض 97.4% (عن عام 2011).وأرجعت دراسة الهيئة هذا التدهور إلى "الدمار الكبير الذي تعرضت له البنى التحتية والتجهيزات الصناعية وتوقف عدد كبير من الشركات عن العمل".

وبلغت قيمة صادرات سوريا نحو 11.3 مليار دولار في 2010، قبل أن تنخفض إلى 7.2 مليارات دولار في عام 2011.
وحول الواردات، بينت الدراسة أن العام 2012 سجل أكبر نسبة تراجع، إذ بلغت قيمة الواردات 3.5 مليارات دولار بعد ان كانت 16.5 مليار دولار في عام 2011، أي بانخفاض نسبته 78.4% مقارنة بالعام الذي سبق.وأشارت الدراسة إلى "الدور الكبير" الذي لعبته العقوبات الاقتصادية في زيادة عجز الميزان التجاري وتدهور قيمة العملة.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top