صحيفة أمريكية: تعديل حكومة الأسد محاولة يائسة لإنقاذ الاقتصاد
2013-02-10 00:00:00

وصفت صحيفة أمريكية التعديل الوزاري الذي أجراه رأس النظام السوري، بأنه "محاولة يائسة تهدف إلى دعم اقتصاد البلاد الذي يتهاوى جراء الحرب الدائرة بين قوات الأسد والجيش الحر".

وأشارت "نيويورك تايمز" إلى أن "الأسد ركز في تعديله الوزاري على تغيير 7 وزراء ممن لهم علاقة باقتصاد البلاد، بما في ذلك وزراء الزراعة والنفط والمالية، فيما أبقى فيه على قيادات الوزارات الأمنية (الدفاع والداخلية) من دون أى تغيير".

وألقت الصحيفة الضوء على الأضرار التي ألحقها استمرار القتال بين قوات الأسد والجيش الحر في كبرى المدن السورية، لافتة إلى أن معظم الصناعات الكبرى بالبلاد قد توقفت عن الإنتاج، فضلاً عن انقطاع التيار الكهربائى بصورة مستمرة.

وأشارت "نيويورك تايمز" إلى أن القتال الدائر دمر البنية التحتية في سوريا مثل الجسور وأنابيب النفط والمياه ومحطات توليد الكهرباء، فضلاً عن إغلاق مطارات كبرى بالبلاد، إضافة لهبوط سعر صرف الليرة، حيث وصل سعر الدولار إلى 97 ليرة، مسجلاً ارتفاعاً بنحو الضعف منذ انطلاق الثورة السورية منتصف آذار/ما رس 2011.

وأشارت الصحيفة إلى أن التعديل الوزاري الأخير، يأتى أيضاً وسط استمرار محاولة قوات النظام لصد تقدم قوات الجيش السورى الحر، التى تمكنت من السيطرة على عدد من المناطق الحيوية مؤخراً.


ترجمة: اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top