وزير التجارة التركي: صادرنا مئات الرشاشات وصناديق الرصاص المتجهة إلى سوريا
2013-02-14 00:00:00

لم تصادر تركيا سوى 25 بندقية وقنبلتين وألفي طلقة خلال السنة الماضية كلها


كشف مسؤول تركي عن ارتفاع ملحوظ في جهود بلاده لمصادرة شحنات الأسلحة المتوجهة إلى سوريا، معتبراً أن سيطرة "الحر" على البوابات الحدودية لم توفر قدراً كافياً من الأمن. 

وأكد وزير التجارة حياتي يازجي أن مئات البنادق والرشاشات وصناديق الرصاص كانت معدة للإرسال من تركيا إلى سوريا، استولى عليها جهاز الأمن التركي وصادرها خلال الشهر الماضي. 

وجاءت إيضاحات"يازجي"على خلفية اتهامات المعارضة التركية لحكومة أردوغان بالتقاعس عن وقف تدفق السلاح نحو سوريا، بل و"تورطها" في تسليح الثوّار السوريين مباشرة.

وصرح "يازجي" بأن حوالي 430 بندقية مختلفة العيارات والأنواع، وما يقارب51 ألف طلقة، تمت مصادرتها خلال 5 عمليات قام بها الأمن التركي خلال الأسبوع الأخير من يناير/كانون الثاني فقط.

وتُظهر هذه المعطيات الحكومية تزايداً ملفتاً في حجم عمليات مصادرة السلاح، حيث لم تصادر تركيا سوى 25 بندقية وقنبلتين وحوالي ألفي طلقة خلال السنة الماضية كلها. 

واعتبر الوزير التركي أن "سيطرة الجيش الحر على البوابات الحدودية أظهرت إخفاقاً أمنياً".

وبشأن التبادل التجاري بين سوريا وتركيا، كشف "يازجي" أن قيمة هذا التبادل انهارت من 2.5 مليار دولار إلى 560 مليون دولار.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top