ميالة :خسائرنا تجاوزت 25 مليار يورو.. ونننتظر دعمًا ماديًا من روسيا وإيران
2013-04-24 00:00:00

أديب ميالة - وكالات



كشف حاكم مصرف سوريا المركزي،أن سوريا على وشك الاتفاق مع حليفتيها الرئيسيتين روسيا وإيران للحصول على دعم مالي لتعويض بعض من الخسائر التي مني بها الاقتصاد السوري جراء أكثر من عامين من الأزمة والتي تجاوزت 25 مليار يورو.
 
وقال أديب ميالة في مقابلة مع رويترز بدمشق "نحن بانتظار دعم مادي من الدول الصديقة من إيران وروسيا.. وهناك مباحثات مع دول أخرى".
 
وأضاف: "عندما تدعم إيران وروسيا الشعب السوري إذا كان من خلال مساعدات مادية أو من خلال توريد مواد غذائية هذا يوفر على خزينة الدولة شراء هذه المواد، ولكن كما قلنا نحن بصدد وضع الأحرف النهائية واللمسات الأخيرة على موضوع المساعدات المادية بشكل واضح".
 
ولم يحدد ميالة ما هو المبلغ الذي ستحصل عليه سوريا من روسيا وإيران، لكنه قال إن "المساعدات المادية بشكل واضح ليست مهمة جداً في هذا الوقت نظراً لوجود احتياطات نقدية مهمة موجودة مازالنا نتصرف بها ومازلنا نستطيع أن نصد هذا الهجوم على سوريا من خلالها".
 
وقال: "نحن نقدر أن كل هذه الخسائر تجاوزت بكثير الـ 25 مليار يورو .. دون أن ننسى الفرص الضائعة على الاقتصاد السوري منذ أكثر من سنتين".
 
وردا على سؤال عن انهيار العملة الوطنية السورية قال "لا يمكن أن نسمي ذلك انهيارا بقيمة العملة السورية. العملة السورية صحيح (انها) قبل الأزمة كانت بحدود 50 ليرة سورية اليوم نحن بحدود 115 ليرة سورية وإذا أردنا نستطيع أن نعيدها إلى مستويات أفضل من ذلك، ولكن أداء الاقتصاد الوطني يحتم علينا أن تكون قيمة العملة بهذا الشكل عند هذا المستوى".


رويترز - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


فادي الكون
2013-04-24
المحافظة على الليرة السورية
السيد الوزير المحترم عاجل أكئر مما ينبغي تحية وفاء وبعد الرجاء اتباع تجارب الدول التي مرت في ظروف تشابه ظرفنا وتطبيق الأفضل للمحافظة على قيمة الليرة فالاعلام اليومي يجب من خلال محطات وستاندات في الشوارع لاعادة الثقة بالليرة وتوجيه بعض الكلمات للمواطن مع الحلول لمن ليس لدية وسائل راديو وتلفزه بيع الدولار للمواط الحل هوتحويل مايكنز المواطن طوعاً مايملك من اليرات في البنك او في مخزنه الخاص الى دولار أو يورو بسعر البنك الرسمي!!!!_وابقاؤها_ في البنك والسحب يبقى باالليرة السورية ومتاح على سعر _يوم السحب_ هذا يكسب المواطن الثقة بالليرة والبنك والحكومة وسيطرتها على الليرة ويخفف الطلب على الدولار في السوق السوداء التي تجعل قفزات الدولار غير معقولة فالمواطن يريد ثقة بالليره!!!!!!وشكراً Fado
Syria (0)   (0)

تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top