النظام يحصر العاطلين بين رقمين فارقهما 400 ألف عاطل فقط!
2013-05-01 00:00:00


قال وزير العمل في حكومة النظام أن مسحاً لعام 2011 كشف عن وجود بين 466 ألفاً إلى 866 ألفاً متعطلين عن العمل (بفارق 400 ألف بين الرقمين!!)، وذلك نتيجة الظروف الحالية والتراجع الاقتصادي الملحوظ، وفقاً لكلام الوزير.

وأبان حسن حجازي أنه "ما من دولة في العالم تستثمر وتفتح فرص عمل جديدة في ظروف الحرب، سواء في القطاع العام أو الخاص"، معتبراً أن الأمان ظرف غير متوافر في سوريا حالياً. وقدر عدد من يدخلون إلى سوق العمل سنويا بين 250 إلى 300 ألف، متعهداً بأن تقوم "وزارة العمل" باحتساب الرقم بشكل علمي، من الآن فصاعداً، في إقرار ضمني بأن أرقام وزارته لا تتسم بالدقة والمصداقية.
وخلال تقرير نشرته صحيفة "الثورة" الرسمية، اعتبر حجازي أن مرحلة إعادة إعمار سوريا، ستكون متاحة لجميع المهنيين والحرفيين على حد سواء، حتى لا تكون فئة من المهنيين من ضمن عمالة إعادة الاعمار، وأخرى خارج هذه العملية.



اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top