بعد توقف60% من المداجن عن الإنتاج..البيض والدجاج يستعدان للرحيل عن موائد السوريين
2013-06-18 00:00:00

أقرت صحيفة تابعة لمنظومة إعلام النظام، بأن استهلاك السوريين للبيض ولحم الدجاج سيصبح من النوادر، منوهة بالارتفاعات الجنونية لأسعار البيض ولحم الفروج، لاسيما بعدما تحولت سوريا من بلد منتج للبيض والفروج إلى بلد مستورد لهما.

وبيّن تقرير لصحيفة "تشرين" أن تدهور وضع صناعة الدواجن، لم يقف عند ارتفاع الأسعار، بل انقلب عكسياً لتتحول سوريا من بلد لديه فائض يعادل 40% زيادة على حاجات السوق المحلية من الببض، ومن بلد يحتل المرتبة 35 على مستوى العالم في إنتاج البيض والفروج، إلى بلد يتجه "بشكل حتمي" نحو استيراد البيض والفروج.

ويعود جزء من ارتفاع منتجات الدواجن إلى قفزات متعاقبة في أسعار الأعلاف، حيث تضاعف سعر طن فول الصويا خلال 17 شهراً أكثر من 3 مرات، فكان سعر الطن في بداية 2012 حوالي 27 ألف ليرة، أما الآن فإن السعر يزيد على 104 آلاف ليرة، وكذا الأمربالنسبة للذرة التي تضاعف سعرها بحدود 3 مرات خلال الفترة نفسها، فكان 18 ألف ليرة، ليصبح 50 ألف ليرة.

ومن مظاهر الغلاء الفاحش الذي يضرب قطاع الدواجن أن صوص الفروج كان سعره حوالي 15 ليرة قبل 17 شهرا، أما الآن فوصل إلى 80 ليرة، ووصل سعر صوص الدجاج البياض إلى 100 ليرة، بينما كان قبل عام ونصف تقريبا بسعر 30 ليرة.
وقفز سعر كيلو الفروج الحي إلى 280 ليرة وإلى 400 ليرة للمذبوح والمنظف، كما وصل سعر كيلو شرحات الفروج إلى 800 ليرة، أما سعر صحن البيض في أرض المدجنة فوصل إلى 350 ليرة.

وأكد العديد من مربي الدواجن أن نسبة المداجن العاملة لا تتجاوز حالياً 40% من إجمالي المداجن التي كانت قائمة قبل الأزمة، كما أن المداجن العاملة حالياً تعمل بنسبة أقل من 30% من طاقتها الإنتاجية، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف وافتقاد الأمن في مناطق العمل.

وكان قطاع الدواجن يؤمن فرص العمل لحوالي مليون عامل سوري، بدءاً من استيراد الأعلاف وطحنها وتجهيزها، مرورا بعمليات التربية وانتهاء بتسويق المنتج.
ويتوقع عدد من مربي الدواجن بحدوث "فورة جديدة" في أسعار البيض والفروج مع قدوم شهر رمضان، محذرين من أن ترك المربين يواجهون شراء الأعلاف مع تصاعد سعر الدولار، سينجم عنه موجة إغلاقات كثيرة للمداجن في المستقبل القريب.
وبلغت حركة التداول في سوق الفروج والبيض أدنى مستوياتها، منذرة بأن يصبح استهلاك هاتين المادتين الحيوتين نادرا، كاستهلاك السمك.

وكانت السلطات الاقتصادية التابعة للنظام كشفت الشهر الماضي، أنها تعمل على استدراج عروض لاستيراد 3 آلاف طن من الفروج المجمد.












اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top