تقرير رسمي: واشنطن دفعت مئات ملايين الدولار لأكبر شركة روسية تزود بشار بالسلاح
2013-06-29 00:00:00

كشف تقرير قدمه المفتش العام لإعادة إعمار أفغانستان، أن حكومة الولايات المتحدة دفعت مئات ملايين الدولارات لشركة أسلحة روسية، من أجل شراء طائرات هليكوبتر، لا يستطيع الجيش الأفغاني صيانتها أو تشغيلها.

أما الشركة المقصودة في التقرير، فهي "روسوبورون إكسبورت"، أكبر مورد سلاح لنظام بشار الأسد، الذي يقمع الثورة في سوريا بوحشية غير مسبوقة.

وفي نيسان/إبريل، كتب 10 من أعضاء الكونغرس رسالة إلى وزير الدفاع الأمريكي تشاك هيغل يحثونه على عدم عقد أي صفقات تجارية مع "روسوبورون إكسبورت"

وجاء في رسالة أعضاء الكونغرس: ما تزال روسيا وعبر "روسوبورون إكسبورت" تزود نظام بشار الأسد بالسلاح.

ومع ذلك غضت وزارة الدفاع الأمريكية النظر عن المذكرة، ومضت في تنفيذ العقود.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top