فوضى في سوق العملة.. والدولار دون الـ 600 ليرة في مناطق من سوريا
2019-09-12 01:07:11

أوراق من فئة الـ 100 دولار - أرشيفية



هوى سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية، بشكل كبير، خلال تعاملات يوم الأربعاء.

ووسط أنباء لم تتأكد بعد عن تدخل من جانب مصرف سورية المركزي، التابع للنظام، استمرت تعاملات سوق العملة لوقت متأخر من ليل الأربعاء – الخميس، بشكل غير معتاد.

وحوالي التاسعة مساءً بتوقيت دمشق، أشارت منصات رصد إلى أسعار جديدة. ووصفت منصة "الليرة اليوم"، ما يحدث في سوق العملة بـ "الفوضى". فيما أكدت منصة أخرى، "سيرياستوكس"، وجود تدخل من المركزي ألزم من خلاله شركات الصرافة ببيع الدولار للسوريين بأسعار محددة. كما قالت المنصة إن المركزي أصدر بياناً إلى المستوردين يعدهم فيه بمعالجة طلبات الاستيراد الخاصة بهم، وتمويلهم بدولار مدعوم بسعر 438 ليرة. لكن "اقتصاد" لم يجد البيان المشار إليه في المعرّفات الرسمية للمركزي.

ومن الواضح أن سوق العملة في سوريا شهدت حركة بيع كبيرة للدولار.

وخلال ثلاثة أيام، خسر "دولار دمشق" ما يقرب من 92 ليرة.

وفي وقت متأخر من مساء الأربعاء، سجل "دولار دمشق"، 595 ليرة شراء، 600 ليرة مبيع.

فيما تراجع الدولار في حلب إلى 585 ليرة شراء، 590 ليرة مبيع.

وتراجع الدولار في إدلب إلى 592 ليرة شراء، 597 ليرة مبيع.

كانت منصة "سيرياستوكس" قد أشارت في وقت متأخر من مساء الأربعاء إلى أن الدولار في حلب تراجع إلى 577 ليرة مبيع. لكن لم تتأكد تلك الأنباء بعد.

وبالعودة إلى دمشق، خسر اليورو حوالي 40 ليرة، ليصبح بـ 653 ليرة شراء، 660 ليرة مبيع.

وتراجعت الليرة التركية 7 ليرات، لتصبح بـ 102 ليرة شراء، 104 ليرة مبيع.

وخسر الريال السعودي 10 ليرات، ليصبح بـ 157 ليرة شراء، 160 ليرة مبيع.

بدوره، تراجع الدينار الأردني، 54 ليرة، ليصبح بـ 834 ليرة شراء، 846 ليرة مبيع.

كما تراجع الدرهم الإماراتي، بين 10 إلى 11 ليرة، مسجلاً 160 ليرة شراء، 163 ليرة مبيع.

وأخيراً تراجع الجنيه المصري، ليرتين، ليصبح بـ 35 ليرة شراء، 37 ليرة مبيع.

هذا وأبقى المركزي "دولار الحوالات" بـ 434 ليرة. كما أبقى "دولار التدخل الخاص" عبر المصارف بـ 436 ليرة.




اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top