مزاد لبيع 25 سيارة مصادرة من نجل رئيس غينيا الاستوائية
2019-09-29 21:08:48

نجل رئيس غينيا الاستوائية، وعدد من سياراته المُصادرة



 من المقرر أن تبيع دار مزادات في سويسرا 25 سيارة فارهة، بينها سيارات فيراري ورولز رويس ولامبورغيني التي صادرتها سلطات جنيف من نجل رئيس غينيا الاستوائية في تحقيق حول غسل الأموال.

قالت السلطات السويسرية إن عملية البيع التي تنظمها دار مزادات بونهامز الأحد يتوقع أن تجلب نحو 18.5 مليون فرنك سويسري (دولار أمريكي)، حيث تذهب عائداتها للمنظمات الخيرية لصالح شعب غينيا الاستوائية الغنية بالنفط.

يأتي المزاد بعد أن أعلن مكتب المدعي العام في جنيف في فبراير / شباط أنه أغلق قضية ضد تيودورو نغويما أوبيانغ مانغو، نجل الرئيس الذي يحكم البلاد منذ أربعة عقود، تيودورو أوبيانغ ، واثنين آخران عقب التحقيق في غسل الأموال وسوء إدارة الأصول العامة.

صادرت السلطات السويسرية السيارات بالإضافة إلى يخت عام 2016.

قال مكتب المدعي العام إنه تم الإفراج عن اليخت في الترتيب الذي تم الإعلان عنه في فبراير / شباط ، والذي وافقت بموجبه غينيا الاستوائية على دفع 1.3 مليون فرنك سويسري لسلطات جنيف "لتغطية التكاليف الإجرائية".

قالت دار بونهامز إن مكان الصدارة في المزاد لسيارة من طراز لامبورغيني فينينو رودستر ذات اللون الأبيض والكريمي، وهي واحدة من تسعة سيارات فقط من هذه الإصدارات التي تم إنتاجها، والتي سارت 325 كيلومترًا فقط. ومن المتوقع أن تباع هذه السيارة بنحو 5.2 مليون فرنك على الأقل.

ومن المتوقع أن تباع سيارة فيراري بنحو 2.6 مليون فرنك على الأقل.

نجل رئيس غينيا الاستوائية، الذي يشغل أيضاً منصب نائب الرئيس، تعرض لمشاكل قانونية في أماكن أخرى.

العام الماضي، قال مسؤولون برازيليون إن 16 مليون دولار نقدًا وغير معلنة وساعات فارهة صودرت من وفد كان يترأسه ربما كانت جزءاً من محاولة لغسل أموال اختلستها حكومة البلاد.

أدانت محكمة في باريس عام 2017 نجل الرئيس باختلاس ملايين الدولارات من الأموال العامة، بالرغم من أن القضية قد تم استئنافها.

أشار مكتب المدعي العام في جنيف في فبراير / شباط إلى قواعد تسمح للادعاء بإغلاق القضايا التي قام فيها الشخص قيد التحقيق "بإصلاح الضرر أو فعل كل ما كان يمكن توقعه منه أو التعويض عن الخطأ الذي حدث"".

شمل التحقيق السلطات في الولايات المتحدة وجزر كايمان وفرنسا وموناكو والدنمارك وهولندا وجزر مارشال.


أ ب



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top