الدولار يقفز 15 ليرة في مناطق من سوريا
2019-10-09 22:18:15

ورقة من فئة الـ 50 دولار - أرشيفية



حلّق سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية، بصورة نوعية، في مناطق من شمال وشمال شرق سوريا. وعمّ الارتفاع كل المدن السورية، بما فيها العاصمة دمشق، بعد عصر الأربعاء، مع انطلاق العملية العسكرية التركية في "شرق الفرات".

وقبيل انطلاق العملية العسكرية، بساعات، تراجع الدولار في دمشق، وقالت مصادر متخصصة برصد العملات في سوريا، إن هناك عرضاً للدولار في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام. لكن لاحقاً، وبعيد الإعلان عن انطلاق العملية العسكرية، عصراً، عكس الدولار اتجاهه ليرتفع سريعاً، ويُغلق في دمشق، بارتفاع قدره 4 ليرات، مقارنة بإغلاق يوم الثلاثاء.

وتراوح "دولار دمشق"، مساء الأربعاء، بين (651 – 653) ليرة شراء، (654 – 656) ليرة مبيع.

أما في حلب، فقفز الدولار، حسب بعض المصادر، إلى 655 ليرة شراء، 657 ليرة مبيع. فيما قالت مصادر أخرى إنه أغلق عند سعرٍ أقل ببضع ليرات.

وفي حماة، ارتفع الدولار إلى 654 ليرة شراء، 656 ليرة مبيع.

وبالانتقال إلى سرمدا، قفز الدولار 5 ليرات، مقارنة بأسعار إغلاق يوم الثلاثاء، ليصل إلى 666 ليرة شراء، 668 ليرة مبيع.

أما في إدلب، فقفز الدولار 10 ليرات، ليصبح بـ 665 ليرة شراء، 670 ليرة مبيع.

وبالانتقال إلى مناطق خاضعة لسيطرة "قوات سورية الديمقراطية"، التي تتعرض الآن لعملية عسكرية من جانب الجيش التركي، قفز الدولار في الرقة، 14 ليرة، ليصبح بـ 674 ليرة شراء، 676 ليرة مبيع.

وفي منبج، قفز الدولار 15 ليرة، ليصبح بـ 675 ليرة شراء، 677 ليرة مبيع.

وبالعودة إلى دمشق، ارتفع اليورو بوسطي 4 ليرات، ليتراوح عند الإغلاق ما بين (713 – 716) ليرة شراء، و(718 – 721) ليرة مبيع.

فيما تراجع سعر صرف الليرة التركية، بوسطي ليرة سورية واحدة، لتتراوح ما بين (110 – 111) ليرة شراء، و112 ليرة مبيع.

وارتفع الريال السعودي، بوسطي ليرة، ليتراوح ما بين (172 – 173) ليرة شراء، و(174 – 175) ليرة مبيع.

بدوره، ارتفع الدينار الأردني، بوسطي ليرتين، ليتراوح ما بين (913 – 916) ليرة شراء، و922 ليرة مبيع.

أما الدرهم الإماراتي، فارتفع ليرة في سعر الشراء، ليتراوح ما بين (175 – 177) ليرة شراء، و(178 – 179) ليرة مبيع.

وأخيراً، بقي الجنيه المصري بـ 39 ليرة شراء، 40 ليرة مبيع.

هذا وأبقى المركزي "دولار الحوالات" بـ 434 ليرة. كما أبقى "دولار التدخل الخاص" عبر المصارف بـ 436 ليرة.


اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top