أسعار الحلويات تؤكد للسوريين.. "عيد بأية حال عدت يا عيد"
2013-08-03 00:00:00

سعر كيلو الحلويات وصل في دمشق إلى 5 آلاف ليرة - الصورة: بائع حلويات سوري في الزعتري


مع إن لسان حال معظم السوريين يردد: عيد بأية حال عدت ياعيد؟، فإن الشكوى من ارتفاع أسعار مستلزمات العيد، لم تتوقف لدى سكان المدن، لاسيما العاصمة دمشق.

فقد بدا واضحا تذمر سكان وأهالي دمشق من الارتفاع الجنوني لأثمان الحلويات، التي تعد من أهم "رموز" الاحتفاء بقدوم العيد.

ووفقا لما يتداوله أهالي دمشق، فقد حلّقت أسعار الحلويات عالياً، حتى ابتعدت عن أيدي غالبية الناس، وباتت خارج أحلام أبناء الطبقة المتوسطة خصوصا.

ووصل سعر كيلو الحلويات عند بعض المحلات إلى 5 آلاف ليرة، ويشمل هذا السعر المبرومة شرحات، والآسية، والبلورية، و"كول واشكور"، أما المعمول بالفستق فتوقف عند 4500 ليرة للكيلوغرام الواحد  فقط!

وليست الأسعار الخيالية هي المشكلة الوحيدة، بل إن صعوبة الوصول إلى أسواق الميدان الشهيرة ببيع الحلويات، بات أمراً مزعجاً جداً، بسبب كثرة حواجز النظام، وزحام أرتال السيارات عند حاجز المتحلق الجنوبي المؤدي إلى مدخل كفرسوسة.


اقتصاد - دمشق



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top