نذر الحرب على النظام السوري ترفع تكاليف التأمين على التجارة العالمية
2013-09-05 00:00:00

واشنطن تحرك بوارجها قرب سواحل سوريا في انتظار قرار وأوباما


قال مسؤولون ومحللون في قطاع النقل البحري، إن نذر الحرب على النظام السوري، ستدفع شركات التأمين على النقل البحري، لرفع قيمة الوثائق الخاصة بالسفن والتجارة الدولية في الفترة المقبلة.

ووافقت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي أمس الأربعاء على قرار يصرح باستخدام القوة العسكرية في سوريا بأغلبية 10 أصوات مقابل سبعة.

ويسعى الرئيس الأمريكي باراك أوباما للحصول موافقة من الكونجرس لتوجيه ضربة عسكرية إلى نظام الاسد، ردا على هجوم قالت الولايات المتحدة إن النظام السوري نفذه بالأسلحة الكيماوية على مدنيين سوريين في 21 أغسطس/ آب الماضي.
ويتخوف من تأثر حركة التجارة العالمية المنقولة بحرا، لاسيما المارة في حدود الدول القريبة من سوريا، من اضطرابات متوقعة في المنطقة.

وقال محمد خيال، رئيس غرفة ملاحة السويس والبحر الأحمر في مصر، في اتصال هاتفي لوكالة الأناضول للأنباء، إن الحرب المحتملة ، ستدفع شركات التأمين لرفع رسومها على خطوط الملاحة البحرية المتجهة إلى مناطق سوريا وقبرص ولبنان وتركيا، القريبة من بؤرة الأحداث.

وحذر تشو قوانج ياو، نائب وزير المالية خلال مؤتمر صحفي على هامش قمة مجموعة العشرين اليوم الخميس، من أن شن ضربة عسكرية على نظام دمشق سيضر بالاقتصاد العالمي.

وقال سمير معوض خبير النقل البحري في مصر، إن الشركات وخطوط الملاحة العالمية، تبحث زيادة رسوم التأمين على السفن المارة بمنطقة شرق البحر المتوسط، وخاصة المتجهة نحو سوريا ولبنان وتركيا لاحتدام الأوضاع فيها ولقربها الشديد من الأحداث الساخنة التي تشهدها المنطقة.

وأضاف معوض، أن ارتفاع رسوم التأمين من قبل شركات التأمين يخضع لمعايير، منها حجم السفينة ونوعية البضائع المحملة واقتصاديات تشغيل الرحلة والمناطق المتجهة إليها وثمن السفينة وحداثة إنشائها.
وقال إن رفع رسوم التأمين، سيؤدي حتما لرفع أسعار الشحن البحري، وتباعا البضائع المنقولة إلى المناطق التي تشهد اضطرابات .


وكالة أنباء الأناضول



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top