وكالة الأنباء الأردنية: تغير المناخ من أهم أسباب اندلاع الثورة السورية
2013-09-21 00:00:00

نشرت وكالة الأنباء الأردنية تقريراً اقتصادياً ينسب ما يحصل في سوريا اليوم إلى تغير المناخ، فوفق أرقام رسمية صادرة عن الأمم المتحدة فإن تغير المناخ في سورياالذي أدى بالدرجة الأولى إلى نقص وشح في المياه قد يكون من أهم أسباب اندلاع الأزمة السورية والتي راح ضحيتها أكثر من 100 الف "قتيل" وتشريد الملايين من السوريين سواء داخل البلاد أو خارجها وذلك بعد مضي عامين ونيف على الحرب التي يشنها النظام على شعبه

وتشير التقارير والإحصائيات إلى أنه وقبل خمس سنوات من اندلاع الثورة السورية في العام 2011 شهدت البلاد حالة جفاف كبيرة هي الأسوأ في العصر الحديث ،وبحسب مركز المناخ والأمن فإن الجفاف قضى على نحو 60 بالمئة من الأراضي السورية، الأمر الذي أدى إلى نفوق 80 بالمائة من الثروة الحيوانية في بعض المناطق، وبالتالي وقوع ثلاثة أرباع المزارعين تحت خط البطالة،

وأشارت دراسة أعدها المركز المذكور إلى أن هذا الجفاف أدى إلى زحف مليون ونصف شخص إلى المدن وتغيير مناطق إقامتهم الأصلية الأمر الذي أدى إلى زيادة الضغوط الاقتصادية والاجتماعية على بعض المدن التي تعاني أصلاً من شح الموارد.


فارس الرفاعي - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top