"أنونيموس" يهاجمون إسرائيل من جديد
2014-04-07 00:00:00

تعرَّضت اليوم المئات من مواقع الوزارات والمنظمات الإسرائيلية لهجوم شنته جماعة "أنونيموس" كجزء من حملتها المعادية لإسرائيل، تحت عنوان: "#OpIsrael".

ونقل موقع "عالم التقنية" عن "هآرتس" العبرية، بيانا لـ"أنونيموس"، ورد فيه: "في 7 أبريل -نيسان 2014، ندعو إخواننا وأخواتنا لاستخدام كل الوسائل المُتاحة من أجل اختراق، وتشويه، وسرقة، وتسريب بيانات، والقضاء على المواقع الإسرائيلية".

وتعد هذه الخطوة من ضمن طرق الاحتجاج ضد سياسات إسرائيل، وفقا لما ورد في البيان، الذي قال: "إن الاعتداء على المزيد من سكان غزّة، الذين تعرضوا للغرق بسبب مياه الصرف الصحي الخاصة بكم، وترويعهم من قِبَلِ جنودكم، وتركهم يموتون على الحدود في انتظار الرعاية الطبية، لن نسامحكم عليه بعد الآن".

وتضامُناً مع هذا الحدث، قامت مجموعة أخرى من المخترقين تحمل اسم AnonGhost بنشر مقطع مصور تحذر فيه من أن الهجوم سيستهدف كل موقع إسرائيلي من أجل التضامن مع فلسطين.

وتم إطلاق أولى هجمات "OpIsrael" الإلكترونية من قِبَلِ أنونيموس في تشرين الثاني - نوفمبر 2012، وذلك بسبب الاعتداء الإسرائيلي على قطاع غزّة. وتم اختراق ما يقرب من 700 من المواقع الإسرائيلية، بما في ذلك مواقع حكومية كبرى، مثل موقع وزارة الخارجية، وموقع الرئيس الإسرائيلي، مع تسريب البيانات الشخصية لقرابة 5 آلاف مسؤول إسرائيلي على شبكة الإنترنت.

كما توقَّفت مواقع البرلمان الإسرائيلي، والوزارات والمؤسسات الحكومية الأخرى لفترة من الوقت بعد هجوم العام الماضي، الذي وقع أيضاً يوم 7 أبريل- نيسان.

وقالت جماعة مخترقي الشرق الأوسط، الذين شاركوا في تلك الهجمة إن الهدف من الهجوم هو إظهار الوجه الحقيقي لإسرائيل وجيشها.

و"أنونيموس" مصطلح يُطلق على أي قراصنة يستخدمون استراتيجية "النضال" بواسطة اختراق المواقع الالكترونية لرفع راية قضايا يؤمنون بها.



رصد - اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top