لبناني يفتح بيته الكبير للاجئين السوريين في ظل الظروف المناخية الصعبة
2019-01-18 14:40:42

صورة متداولة للبيت وأطفال من اللاجئين السوريين أمامه



تناقلت مصادر إعلامية خبراً عن مبادرة قام بها أستاذ جامعي لبناني، فتح بيته الكبير، لاستضافة لاجئين سوريين، في ظل الظروف المناخية الصعبة التي تمر على لبنان.

والبيت مؤلف من 9 غرف، وغير مكتمل البناء، لكنه مؤهل لاستقبال اللاجئين. ويقع في ضيعة "بنين" بطرابلس.

مالك البيت، ماهر عوض، قال في تغريدة، ما مفاده أن الله قد سخره لبناء هذا القصر، وأنه يريد أن يحمي اللاجئين من سوء الطقس وقسوته. مشيراً في تسجيل فيديو إلى أن مبادرته الإنسانية بالنسبة له، أهم بكثير من فكرة تأجير بيته.

وأوضح صاحب البيت اللبناني أن مبادرته متاحة فقط في الظروف المناخية الصعبة.

وتعرض اللاجئون السوريون في لبنان لظروف عصيبة جراء عواصف مناخية قاسية هذا الشتاء، دفعت منظمات إغاثية ودولاً للتحرك، بعد معلومات عن وفاة أطفال، جراء البرد القارس.




اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top