جمعية الصاغة تتجاهل تدهور الليرة وتخفض تسعيرة الذهب
2019-11-12 18:00:47

صورة من أرشيف "اقتصاد"



خفّضت جمعية الصاغة في دمشق، يوم الثلاثاء، التسعيرة الرسمية للذهب، رغم التراجع الكبير في سعر صرف الليرة السورية إلى أدنى مستوى لها في تاريخها، حسب الرائج في سوق الصرف غير الرسمية.

ويأتي خفض التسعيرة الرسمية للذهب في دمشق، بالتزامن مع تراجعٍ في السعر العالمي للأونصة، مما يؤشر إلى أن جمعية الصاغة بدمشق، تجاهلت سعر صرف الليرة السورية، وركزت على تأثير السعر العالمي للذهب.

وخفّضت الجمعية سعر غرام الـ 21 ذهب، 100 ليرة.

وعادةً ما ينظر مراقبون لتجاوب جمعية الصاغة مع سعر الصرف الرائج في السوق السوداء على أنه إقرار بصدقية هذا السعر، أما عكس ذلك، فيعني إشارة إلى وهمية هذا السعر وكونه نتاج مضاربات تجار العملة.

لكن في المقابل، يتجاهل الكثير من الصاغة في مناطق سيطرة النظام، التسعيرة الرسمية للذهب، التي تصدر ظهيرة كل يوم، ويبيعون الذهب بناءً على تقديراتهم لسعر صرف الدولار. ويتم الالتفاف على التسعيرة الرسمية بطرق مختلفة، منها رفع تكاليف الصياغة، لإقناع الزبون بسعرٍ مخالفٍ للتسعيرة الرسمية.

وحسب جمعية الصاغة في دمشق، أصبح غرام الـ 21 ذهب، ظهيرة الثلاثاء، بـ 27400 ليرة شراء، 27600 ليرة مبيع.

فيما أصبح غرام الـ 18 بـ 23457 ليرة شراء، 23657 ليرة مبيع.




اقتصاد



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top