ضوء أخضر عراقي لعبور الغاز الإيراني إلى سوريا
2013-02-21 00:00:00

أعطى العراق موافقته الرسمية على المضي في بناء خط أنابيب الغاز، الذي يمتد من إيران إلى السواحل السورية، مروراً بالعراق.

ويعطي مصادقة بغداد على هذا المشروع الاستراتيجي بعداً إضافياً، للتحالف الثلاثي بين حكومات العراق وسوريا وإيران، والذي ظهر بشكل جلي إبان تفجر الثورة السورية.

وأوضحت مجلس الوزراء العراقي في بيان له أنه فوّض وزير النفط بتوقيع اتفاق إطار للمشروع الذي تقارب كلفته 10 مليارات دولار، ما يسمح بالمضي قدما في تنفيذه.

وسيسمح المشروع حال اكتماله بضخ الغاز من حقل جنوب فارس العملاق إلى سوريا، ليتم فيما بعد نقل كميات منه إلى الأسواق الأوروبية، عبر ناقلات بحرية.وطبقاً لتصاميم المشروع فإن سوريا ستحصل على كمية غاز تتراوح بين 20 و25 مليون متر مكعب يوميا، من أصل 110 ملايين متر مكعب سينقلها خط الأنابيب إلى سوريا كل يوم.

وفي تموز/ يوليو 2011، وقعت طهران اتفاقاً مبدئياً لإنشاء 1500 كيلومتر (حوالي 750 ميلاً) من خط الأنابيب المار عبر الدول الثلاث.

وتعد إيران الثانية عالمياً في احتياطات الغاز الطبيعي، بعد روسيا الاتحادية.



اقتصاد - خاص



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



  جميع الحقوق محفوظة © 2011 - 2019 - أحد مشاريع زمان الوصل

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2019
top